اخبار
الرئيسية > فن > نجوم > الاعلامية المصرية ميار الببلاوي تفقد إصبعها بعد تعرضها للضرب

الاعلامية المصرية ميار الببلاوي تفقد إصبعها بعد تعرضها للضرب

تعرضت الممثلة والإعلامية المصرية ميار الببلاوي، ابنة شقيق رئيس الحكومة المؤقتة، حازم الببلاوي، لهجوم أسفر عن قطع أحد أصابعها. وقالت الببلاوي، في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، إنها تعرضت لهجوم  أثناء عودتها إلى منزلها، في منطقة “حدائق الأهرام” بالجيزة، قادمة من بروكسل، حيث كانت تشارك بمؤتمر رابطة العالم الإسلامي.

وذكرت أنها فوجئت بشخص ادعى أنه “البواب” الجديد، والذي قام بافتعال مشاجرة معها ونجلها، البالغ من العمر 12 عاماً، قبل أن يقوم بالاعتداء عليهما بالضرب بآلة حادة، وسحلها على أرض الشارع أمام عدد من المارة. وأفادت الممثلة المعتزلة، والتي كانت تنتمي لجماعة الإخوان، بأن المهاجم قام بضرب نجلها بعصا كبيرة على رأسه، ما افقده الوعي  وحاول طعنه بـ”سلاح أبيض”، إلا أن الطعنة أصابت يدها، فقطعت أحد اصابعها.

ولفتت الببلاوي إلى أن المهاجم كان يردد تهديدات لها ولعمها رئيس الحكومة المؤقتة، بقوله: “يا كفرة يا ظلمة، سننتقم من عمك حازم الببلاوي للناس اللي في رابعة، زي ما فعلنا في غيره”، وفق ما أورد موقع “أخبار مصر” الرسمي. وبعد نقلها إلى أحد المستشفيات القريبة، خضعت الببلاوي لجراحة لتخييط أصبعها المبتور، ومن المقرر أن تخضع لعمليات أخرى في ألمانيا، خلال الأسبوع المقبل، لزرع عظام جديدة لأصبعها، بحسب موقع التلفزيون المصري.

وعن علاقتها بجماعة الإخوان، أفادت الببلاوي بأنها كانت تنتمي للجماعة منذ فترة، ولكنها انشقت عنها بسبب ما وصفتها بـ”أعمالهم الإجرامية”، في أعقاب هجوم رفح، كما أكدت أنها تلقت عدة تهديدات صريحة بالقتل من أعضاء بالجماعة.