اخبار
الرئيسية > رياضة > المنتخب الأسباني ما زال الأفضل عالميا

المنتخب الأسباني ما زال الأفضل عالميا

شهد شهر اغسطس / آب الماضي خوض 185 مباراة دولية كان لنتائجها أثر واضح على تصنيف المنتخبات العالمي الذي يصدره شهريا الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا. فبين المنتخبات العشرة الاوائل، كان المنتخب الاسباني هو الوحيد الذي لم يطرأ على ترتيبه أي تغيير، حتى أن أبطال العالم وأوروبا تمكنوا من تعزيز موقعهم في الصدارة التي يحتلونها منذ سبتمبر/أيلول 2011.

ولكن اللافت كان التغييرات الكبيرة التي تلت المركز الأول، حيث تجاوز المنتخب الأرجنتيني المنتخب الألماني ليحتل المركز الثاني بعد أن ضمن التأهل إلى نهائيات كأس العالم في البرازيل.

وكذلك كان التقدم من نصيب أوروغواي الذي عاد منتخبها الى قائمة العشرة الاوائل على حساب البرتغال. وبذلك يُصبح في قائمة العشرة الكبار أربعة منتخبات من أمريكا الجنوبية.

في هذه الأثناء، تستمر بلجيكا بالتقدم المضطرد، حيث لم يتعرض منتخبها للهزيمة حتى الآن في تصفيات كأس العالم، وهو ما جعله يتقدم للمركز السادس الذي يعتبر التصنيف الأفضل للبلاد في تاريخها.

وطرأ على القائمة بشكل عام تغييرات ملحوظة، ويعود السبب الرئيسي في ذلك إلى المباريات الست والثمانين في إطار التصفيات المؤهلة لكأس العالم في كافة الاتحادات القارية، باستثناء أوقيانوسيا.

ومن أصل 747 مواجهة تمهيدية تؤدي إلى نهائيات البرازيل 2014، تم إجراء 747 حتى الآن وضمنت تسعة منتخبات مكانها في المونديال إلى جانب الدولة المضيفة، وهي: اليابان وأستراليا وإيران وكوريا الجنوبية وإيطاليا وهولندا وكوستاريكا والولايات المتحدة الأميركية والأرجنتين.

وسيكون التحديث التالي للتصنيف العالمي في 17 أكتوبر/تشرين الأول 2013 وفق ما ذكر موقع «بي بي سي».