اخبار
الرئيسية > اقتصاد > الصاروخان الإسرائيليان يرفعان سعر النفط ويطلقان موجة بيع في بورصات المنطقة

الصاروخان الإسرائيليان يرفعان سعر النفط ويطلقان موجة بيع في بورصات المنطقة

إرتفعت العقود الآجلة للنفط بعد أن أثارت تجربة صاروخية أجرتها إسرائيل في البحر المتوسط قلق المتعاملين الذين يخشون بالفعل من اتساع نطاق الصراع في المنطقة بما قد يهدد إمدادات النفط. و إرتفع سعر خام برنت 79 سنتا إلى 115.12 دولار للبرميل. وهبط الخام الأميركي 42 سنتا إلى 107.23 دولار وذلك عن سعر التسوية حيث كانت الأسواق الأميركية مغلقة يوم الاثنين بمناسبة يوم العمال.

وارتفع برنت أكثر من دولار للبرميل بعد أن نقل تقرير لوسائل إعلام روسية عن وزارة الدفاع قولها إنها رصدت إطلاق “جسمين” بالستيين في البحر المتوسط.

وقالت إسرائيل إنها أجرت تجربة لصاروخ استخدم كهدف لنظام دفاع صاروخي تموله الولايات المتحدة في البحر المتوسط. ووجه هذا أنظار المستثمرين مجددا صوب احتمال تعطل إمدادات من المنطقة إذا اتسع نطاق الحرب السورية.

وعلى صعيد آخر هبطت بورصات الشرق الأوسط  بعدما أجرت إسرائيل اختبارا صاروخيا مشتركا مع الولايات المتحدة وهو ما أثار فزع المستثمرين. ولم ترد تقارير عن هجمات صاروخية على سوريا لكن المستثمرين كانوا متوترين نظرا لأن واشنطن تستعد لعمل عسكري محتمل .

وكانت بورصة دبي أشد الأسواق تضررا وتراجع مؤشرها 3.7 في المئة مسجلا أدنى مستوى له في سبعة أسابيع لكنه لا يزال مرتفعا 53.4 في المئة منذ بداية العام.

وهبط المؤشر العام لسوق أبوظبي 1.8 في المئة بينما انخفض مؤشر بورصة قطر 0.9 في المئة.

وتراجع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.3 في المئة لتتوقف مكاسب استمرت أربع جلسات.

وفي أنحاء أخرى هبط مؤشر سوق الكويت 1.7 في المئة متراجعا للجلسة الثامنة على التوالي ومسجلا أدنى مستوياته في أربعة أشهر.

وانخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.9 في المئة لتصل خسائره منذ بداية العام إلى 4.9 في