اخبار
الرئيسية > حكاية مغترب > الأشقاء رستم: من البدايات المتواضعة الى النجاحات المنقطعة النظير

الأشقاء رستم: من البدايات المتواضعة الى النجاحات المنقطعة النظير

 

البحار نت 

حين تحدث ليوناردو ديفنشي عن النجاح، إستشهد بأناس لا يجلسون وينتظرون أن تأتي الفرص اليهم، بل يخرجون الى العالم خالقين الفرص فارضين أنفسهم بافكارهم وبطموحهم. وهذا بالضبط ما قام به الأشقاء القنصل جورج وفادي وفارس رستم.

هاجروا الى أفريقيا بطموح وصبر كبيرين،علموا جيدا ان الصبر مفتاح النجاح وأن مصير «غير الصابرين» على الصعود درجة تلو الأخرى هو الفشل.. وهكذا كانت البداية بعمل تجاري متواضع في بوركينا فاسو. لسنوات عملوا بلا كلل، تمرسوا في مهنتهم وفهموا متطلباتها جيدا. الخطوة التالية كان التوسع شيئا فشيئا، حتى أصبحوا من كبار تجار المواد الغذائية وأصحاب وكالات تجارية عالمية. وحين حان الوقت للانتقال الى الخطوة التالية، كان الهدف أكبر، فافتتحوا مجمعا تجاريا في العاصمة واغادوغو ثم فرعاً مماثلا في دولة النيجر المجاورة.

الأمور لم تتوقف عن ذلك الحد، بل قام الأشقاء رستم بالتخطيط مع قريبهم في العاصمة الغانية مالك أبي صعب لخطوة جديدة،أكبر مجمع تجاري تجاري وترفيهي في أكرا

وبالفعل تم تنفيذ المخطط وافتتح أكبر مجمع تجاري في تلك الدولة الافريقية.

وعلى الرغم من كل الأوضاع التي تعصف بلبنان والمنطقة، إفتتح الأشقاء مكتبا تجاريا في مدينة جونية يسيرون من خلاله أعمالهم في أفريقيا بإنتظار الظروف الملائمة للإستثمار في لبنان.