اخبار
الرئيسية > منوعات > بالصور: الفيضانات تجتاح روسيا والصين والفلبين

بالصور: الفيضانات تجتاح روسيا والصين والفلبين

 

قالت وسائل اعلام روسية انه سيتم اجلاء ما يصل الى 100 الف شخص من منازلهم بالقرب من الحدود مع الصين اذا تفاقمت أسواء فيضانات تتعرض لها المنطقة في 120 سنة. وقال رئيس جهاز مراقبة الارصاد الجوية المائية انه من غير المتوقع ان تبدأ الفيضانات التي نجمت عن هطول امطار غير معتادة لمدة شهر في الانحسار حتى اوائل سبتمبر ايلول القادم.

وأظهرت لقطات تلفزيونية مسجلة السكان في زوارق تجديف بين منازلهم التي غمرتها مياه الفيضانات حتى نصفها ومركبات عسكرية تقوم بتفريغ الحصى لمواجهة مياه الفيضانات التي ادت بالفعل الى اجلاء نحو 170 الف شخص من امور وخبروفسك ومناطق يهودية تتمتع بحكم شبه ذاتي.

الفيضانات في الفلبين

وأدى هطول أمطار غزيرة في الفلبين الى اغلاق المكاتب الحكومية والمدارس والبنوك ومعظم الشركات الخاصة في العاصمة مانيلا   واضطر سكان في أجزاء من المدينة والمناطق القريبة الى الفرار من منازلهم بسبب الفيضانات. كما أدت الامطار الموسمية التي زاد من شدتها الاعصار الاستوائي ترامي الى اغلاق بورصة الفلبين وسوق الديون الثانوية عن طريق مؤسسة المعاملات والبورصات الفلبينية بعد تعليق العمل في المكاتب الحكومية.

وقال مسؤولون بالحكومة وادارة التعامل مع الكوارث ان ثلاثة اشخاص على الاقل قتلوا وان اثنين في عداد المفقودين في حوادث نجمت عن هطول الامطار والفيضانات. وهذه الامطار هي الاسوأ في موسم الامطار الحالي في الفلبين التي تعاني من طقس سيء يشمل 20 اعصارا على الاقل في العام.

وأعلن حاكم اقليم كافيت بجنوب غرب مانيلا حالة كوارث بعد ان سقطت امطار الى مستوى 395 ملليمترا على أجزاء في الاقليم في اليوم وهو ما يعادل 86 في المئة من متوسط سقوط الامطار في الشهر. وتسبب هذا وارتفاع الامواج في فيضانات في عدة أجزاء بالاقليم. وقال خبراء الطقس انه من المتوقع سقوط مزيد من الامطار في الايام القادمة مع تحرك العاصفة الاستوائية ترامي نحو تايوان.

قتلى في فيضانات الصين

قتل 19 شخصا على الأقل وعد 111 شخصا في عداد المفقودين بعد أيام من الأمطار الغزيرة والفيضانات في الجزء الشمالي الشرقي من جنوب الصين، حسب وسائل إعلام صينية رسمية. وأخلي نحو 840 ألف شخص من مقاطعات هيلونغجيانغ وجيلين ولياونينغ وغوانغدونغ. ويعتقد أن نحو 8 ملايين نسمة سيتأثرون بهذه الفيضانات.

ووصفت وكالة شينخوا الصينية الرسمية الفيضانات في الشمال بأنها “الأسوأ منذ عقود”. وتواصلت الأمطار في الجنوب مع تحرك إعصار أوتور. وقتل 10 أشخاص عند مرور العاصفة في مقاطعة غوانغدونغ الأسبوع الماضي، وجلبت الأمطار الغزيرة التي أعقبتها المزيد من الفوضى والخراب للمنطقة. وفي غضون ذلك، ضربت العواصف منطقة شمالي شرق لياونينغ بدءا من يوم الخميس وتواصلت إلى السبت، متسببة في فيضانات الأنهار في مدينة فوشون، حسب تصريحات مسؤولين صينين نقلتها وكالة شينخوا.

وتسببت الأمطار الغزيرة في إيقاف سير قطارات السكك الحديد والمرور وقطع الطاقة الكهربائية في مدينة فوشون. وأفادت تقارير أن نحو 3 آلاف جندي يشاركون في جهود الإغاثة والإنقاذ في المنطقة.

 

وكالات