اخبار
الرئيسية > رياضة > ميسي يكتشف «لاس فيغاس»: ناد للتعري وفتاة شقراء

ميسي يكتشف «لاس فيغاس»: ناد للتعري وفتاة شقراء

 التقطت عدسات الباباراتزي صورة للنجم ليونيل ميسي خلال زيارته لمدينة لاس فيغاس قد تضعه في مأزق كبير مع صديقته انطونيلا روكوتزو التي انجب منها طفلا قبل أشهر. الصورة التي نشرتها مجلة «برونتو»  الارجنتينية وصحيفة «موي» اليومي أظهرت ميسي في احضان فتاة شقراء مجهولة الهوية في نادي «سارندر» للتعري.

وكتبت المجلة على غلافها: «هذه الصور قد تهدد الحياة العائلية لميسي بعدما امضى ليلة صاخبة في لاس فيغاس». وذكرت الصحف ان ميسي غادر المكان بعد معرفته بالتقاط صورا له في وضع حميم.

المشككون بالصورة نشروا آلية تعديلها

المشككون بالصورة نشروا آلية تعديلها

وأضافت ان  ميسي تواجد في النادي الليلي على هامش مباراة خيرية خاضها في شيكاغو مطلع يوليو مع البرازيلي رونالدو الذي دعاه إلى «مدينة الخطيئة». وذكرت الصحف ان انطونيلا علمت بالقضية عندما كانت في جزيرة ايبيزا الاسبانية مع زميل ميسي في برشلونة سيسك فابريغاس وصديقته اللبنانية دانييلا سمعان وطفليهما. وتأتي هذه الفضيحة بعد فضيحة مالية لميسي ووالده بتهمة التهرب من دفع الضرائب في اسبانيا.

البعض شكك بصحة الصورة معتبرا انه تم تعديلها من خلال برنامج «الفوتوشوب» في المقابل رأى البعض الاخر انها غير معدلة لان وضعية جسد ميسي مع الراقصة تجعل تعديلها مستحيلة، لانه في حال تم التعديل فسيظهر ذلك بشكل واضح.

ومن المتوقع أن تزيد هذه الفضيحة من الضغوط على اللاعب الارجنتيني الذي يعاني أصلا من خلال المشاكل التي لحقت به من جراء التهرب الضريبي، ناهيك عن المشاكل التي يعاني منها فريقه برشلونة منذ الموسم الماضي.

 

الصورة كما ظهرت غلاف مجلة «برونتو»

الصورة كما ظهرت غلاف مجلة «برونتو»