اخبار
الرئيسية > بحار العرب > الوليد بن طلال لوزير النفط السعودي: تهديد الغاز الصخري آت لا محال

الوليد بن طلال لوزير النفط السعودي: تهديد الغاز الصخري آت لا محال

حذر الامير الوليد بن طلال من المنافسة التي يشهدها سوق النفط في السعودية، مع ما يعرف بـ”النفط الصخري” في الولايات المتحدة الأميركية. وفي رسالة وجهها لوزير النفط السعودي، علي النعيمي، طالب بن طلال الحكومة بإسراع الخطط لتنويع مصادر الدخل الاقتصادي للمملكة.

وقال بن طلال في رسالته: “تواجه بلادنا تهديدات مختلفة بسبب اعتمادنا على مصدر واحد للطاقة.” وفي البرقية، التي نشرها على موقع تويتر، حذر المليارير السعودي من ان “الاعتماد العالمي على نفط اوبك، وعلى الاخص على انتاج المملكة العربية السعودية، في حالة انخفاض واضح ومستمر.”

وشدد على أن تهديد الغاز الصخري “آت لا محالة”، مشيراً الى تقدم هذا القطاع في الولايات المتحدة وأستراليا.

ولم يعلق وزير النفط السعودي على هذه الرسالة بعد. ونقل موقع «سي أن أن» عن  مراقبين  قولهم أن ملاحظات الأمير في محلها، خاصة مع وصول الإنتاج الأميركي من النفط الخام إلى ذروة غير مسبوقة، وارتفاع نسبة المخزون منه.

ووفقا لأرقام رسمية سجلت الولايات المتحدة أكبر المنتجين خلال عام 2012 من حيث زيادة الإنتاج، التي بلغت 14 بالمائة، أي بنحو مليون برميل يوميا.

ورغم أن أوبك تبقى مسيطرة على نصيب الأسد من مخزون النفط العالمي، إلا أنّ قدرة المنظمة على إبقاء الأسعار في مستوياتها الحالية ستكون تحت تحديات جسيمة. ووفق محللين، سيكون مستحيلا أن نرى سعر البرميل يتشكل من ثلاثة أرقام في العقد المقبل.