اخبار
الرئيسية > رياضة > إتهام رئيس نادي «بايرن ميونيخ » بالتهرب الضريبي
Uli Hoene

إتهام رئيس نادي «بايرن ميونيخ » بالتهرب الضريبي

وجهت النيابة العامة الألمانية رسميا تهمة التهرب من دفع الضرائب لرئيس نادي بايرن ميونيخ الألماني أولي هونيس.

وتلقت المحكمة العليا في ميونيخ ملف القضية من النيابة لتقرير ما اذا كانت ستحيل هونيس إلى المحاكمة وفق ما ذكر موقع «بي بي سي».

كانت الصحافة الألمانية كشفت في أبريل/ نيسان الماضي ان مصلحة الضرائب انتقدت ما وصفته بتجاهل هونيس دفع ملايين اليورو كضرائب عن أرصدة و ممتلكاته له في سويسرا. واعتقلت الشرطة هونيس ثم اطلقت سراحه بكفالة مالية قدرها 5 ملايين يورو.وتقدم هونيس (61 عاما) من منصبه كرئيس للنادي لكن مجلس الإدارة رفضها وطلب منه مواصلة مهامه.

واعترف رئيس البايرن في 20 أبريل الماضي بأنه يملك حسابا مصرفيا في سويسرا أودع فيه الملايين دون ابلاغ سلطات الضرائب في بلاده. لم يسلم هونيس أيضا من انتقادات المستشارة الألمانية انغيلا ميركل التي أعربت عن خيبة أملها تجاه موقف رئيس بايرن ميونيخ الذي يعتبر من الشخصيات العامة المرموقة في بلاده.

وغالبا ما دعا هونيس رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر للقيام بمجهود أكبر من أجل مكافحة الفساد في مجال الرياضة. يشار إلى أن رئيس البايرن يعتبر من كبار رجال الصناعة، وسعى دائما لترويج نفسه في صورة رجل الأعمال المحافظ على المبادىء، كما انه اعتاد انتقاد الطريقة التي تدير بها الأندية الأوروبية الأخرى اعمالها.

لكن رئيس النادي البافاري بات محط سخرية الصحف الألمانية التي وصفته بالرجل “الساقط أخلاقيا الذي يعظ الناس بشرب المياه فيما يشرب هو النبيذ”، وهو مثل الماني يشار فيه إلى ازدواجية المبادىء. وكان هونيس لاعبا في منتخب ألمانيا المتوج بلقب كأس العالم عام 1974، وجمع النادي تحت رئاسته الموسم الماضي بين بطولات الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا.